80,5 مليون دولار لمكافحة التدخين في كندا والجديد كل سيجارة برسالة تحذير
Connect with us

كندا من الداخل

80,5 مليون دولار لمكافحة التدخين في كندا والجديد كل سيجارة برسالة تحذير

Published

on

الجديد في استراتيجية الحكومة الكندية لمكافحة التدخين أنّها تدرس فكرة إجبار شركات التبغ والسجائر على طباعة

رسائل تحذير على السجائر مباشرة، إضافة إلى الرسائل التي تحذّر من مضار التدخين الموجودة في الوقت الحالي على

الغلاف الخارجي لعلبة السجائر..

وذكر راديو كندا أنّ جينيت بوتيبا-تايلور، الصحة الكندية، ستناقش هذه الفكرة خلال تقديمها لاستراتيجية حكومتها

لمكافحة التدخين في إطار اليوم العالمي للإقلاع عن التدخين..

وتهدف الاستراتيجية التي خصصت لها الحكومة الكندية 80,5 مليون دولار على مدى خمسة أعوام إلى تقليص التدخين

في المجتمع الكندي بنسبة 5% بحلول العام 2035.

وتجدر الإشارة إلى أن معدل التدخين في البلاد يبلغ اليوم 15% ما يعني أن أكثر من 4 ملايين مواطن كندي يستهلك

منتجات التبغ. ويبلغ بالإجمال سعر علبة السجائر التي تحتوي على 25 سيجارة في كندا 12 دولارا.

وستعمد حكومة ترودو إلى إجبار شركات التبغ والسجائر على انتاج علب سجائر خالية من أية كتابة أو ترويج وتكثيف

الوقاية في صفوف الشباب..

إلى ذلك تفيد بيانات هيئة الصحة العامة في البلاد بأن هناك أكثر من 45 ألف حالة وفاة سنويا مرتبطة باستهلاك التدخين

أي أن شخصا يموت بسبب التدخين كل أثنتي عشرة دقيقة، هذا على الرغم من التقدّم الذي تم تحقيقه في السنوات

الأخيرة على صعيد مكافحة آفة التدخين..

على صعيد علمي نقلت رويترز عن باحثين كتبوا في دورية (بي.إم.جيه) أن الدهون الزائدة في الجسم قد تؤثر على

احتمالات البدء في التدخين وعلى معدل التدخين، أو قد تكون مؤشرا على احتمال وجود أصول جينية مشتركة بين

الرغبة في الإفراط في الأكل والرغبة في التدخين..

وخلص الباحثون إلى أنه أيا كانت العلاقة بين زيادة دهون الجسم والتدخين، فإن التدخل لمساعدة الناس على تجنب

هذين الخطرين المؤثرين على الصحة يحتاج لأخذ الأمرين في الاعتبار..

اضافة تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حصري