Connect with us

أخبار

العجز في موازنة كندا 18 مليار دولار.. و وزير المالية لا يرغب بالتقشّف

Published

on

المهاجر الإخباري:(الكنديون والكنديات يدركون أن ازدهار البلد لا يمر عبر التقشف)، هذا ما قاله بيل مورنو،

وزير المالية الفدرالي، في تسويغه لعجز قيمته 18مليار دولار الذي تضمنته موازنة كندا للسنة الحالية

والسنوات الخمس المقبلة.

وقد تعرضت الموازنة بعد الإعلان عنها إلى انتقادات وقد أبدى الاتحاد الكندي للبلديات fcm واتحاد بلديات

كيبيك عدم الارتياح للموازنة، وما يتعلق بالاستراتيجية الكندية للإسكان التي تهدف لبناء وحدات سكنية جديدة

بدلاً من تحديث الوحدات الموجودة حالياً.

وكانت البلديات قد طالبت الحكومة الفدرالية بتعديل استراتيجيتها الوطنية لتفضيل تحديث المساكن الحالية،

وبذلك فإنّ عدم تلبية الموازنة الجديدة متطلبات تحديث المساكن الحالية سيتسبب بترديها في المدن الكبرى

مثل مونتريـال وتورنتو وفانكوفر.

بدورها راشيل نوتلي، رئيسة حكومة ألبرتا،  تمنّت مزيداً من التمويل للسكان الأصليين والوكالات التي تهتم

بهم وبرعاية الطفولة، وأن تضع الموازنة حداً لضعف التمويل الذي يقع ضحيته قبائل السكان الأصليين..

وذكرت هيئة الإذاعة الكندية أنّ نوتلي تمنت أن يفرج عن الأموال المخصصة للمصالحة لتصل في أقرب وقت للمستفيدين، ووجوب أن تعالج الموازنة الجديدة سوء التمويل في مجالات حماية الطفولة والتعليم، داخل المحميات وخارجها على حد سواء.

وتتمحور الموازنة الثالثة لحكومة الليبيراليين التي قدمها وزير المال الفيدرالي أمام مجلس العموم حول أربعة قطاعات أساسية: البيئة، السكان الأصليون الأبحاث والابتكار والمساواة بين الرجل والمرأة في مختلف القطاعات.

وفي الشأن الأخير فإنّه بحسب راديو كندا أشار وزير المال إلى (أنّ ثلث النمو الاقتصادي خلال السنوات الأربعين الأخيرة كان جراء دور النساء في الاقتصاد، ويتم العمل هذه السنة على تحديد كيفية مواصلة هذا التوجه لتحسين وضع المرأة على صعيد المشاركة في الدورة الاقتصادية، وبما يضمن فتح الفرص أمامهن لتحسين أوضاعهن بأنفسهن).

اضافة تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار

منظمات مختلفة تدعو السلطات الكندية إلى عدم التعامل مع المهاجرين المحتجزين كسجناء

Published

on

كندا : دعت مجموعة من الأطباء والمحامين وعلماء القانون ومنظمات حقوق الإنسان الحكومة الكندية الفدرالية

إلى وقف تنفيذ سياسة جديدة سينفذها ضباط الحدود عند التعامل مع اللاجئين المحتجزين.

وتنص السياسة الجديدة التي ستدخل حيز التنفيذ يوم الإثنين المقبل في مركز احتجاز المهاجرين في مدينة تورنتو ، استعمال

ضباط الحدود معدات إلزامية مثل الهراوات ورذاذ الفلفل والسترات الواقية من الرصاص .

وتعتبر منظمات إنسانية وحقوقية وطبية أن هذه السياسة الجديدة في التعامل مع المهاجرين المحتجزين تتعارض مع

المعايير الدولية التي تنص على أنه لا ينبغي إبقاء المهاجرين المحتجزين في ظروف تشبه السجن.

وقال أنتوني نافانيلان ، المحامي في الرابطة الكندية لمحامي اللاجئين ، إن المحتجزين هم في الغالب لاجئون ضعفاء ،

بمن فيهم بعض الأطفال ، وهم محتجزون إلى حد كبير لأسباب إدارية ويجب عدم تجريمهم.

Continue Reading

أخبار

أكثر من نصف شواطئ تورنتو غير آمنة للسباحة

Published

on

كندا: غداة يوم الجمعة الحار والرطب ، قالت مدينة تورنتو إن أربعة فقط من شواطئها ال 11 آمنة للسباحة.

وتم تسجيل وجود البكتيريا غير الآمنة في شواطئ ماري كورتيس بارك إيست بيتش ، صنيسايد بيتش ،

هانلانز بوينت بيتش ، واردز آيلاند بيتش ، شيري بيتش ، بلوفرز بيتش بارك وروج بيتش.

فيما سجلت شواطئ جيبلتر بوينت و سينتر آيلاند و وود باين وشاطئ كيو بالمي أعداداً من البكتيريا التي كانت

آمنة للسباحة.

وغالبًا ما ترتفع أعداد البكتيريا على طول الخط الساحلي بعد فترات من هطول الأمطار بغزارة مثل هطول الأمطار التي

هطلت على تورنتو يوم الأربعاء الماضي.

وتقول وزارة البيئة الكندية إن درجات الحرارة يومي الجمعة والسبت ستبلغ 34 درجة مئوية ، ويمكن أن ترتفع مع ارتفاع نسبة الرطوبة إلى 40 درجة .

جميع حمامات السباحة في المدينة مفتوحة للزوار يوم الجمعة. للحصول على القائمة الكاملة انقر هنا

Continue Reading

أخبار

رابطة العقارات في أونتاريو تدعو أوتاوا لتخفيف قواعد الرهن العقاري

Published

on

كندا : دعت رابطة عقارات أونتاريو إلى تسهيل عملية الإقراض العقاري وتخفيف القيود على الرهون العقارية.

وقال تيم هوداك الرئيس التنفيذي لرابطة OREA ، في رسالة موجهة إلى صانعي السياسة الفيدرالية

إنه ينبغي على أوتاوا أن تفكر في استعادة القروض العقارية المؤمنة لمدة 30 عامًا ، وتخفيف اختبار الإجهاد لسعر الفائدة ،

وإلغاء الاختبار تماماً لأولئك الذين يجدّدون رهنهم العقاري مع مقرض مختلف.

وفي الخطاب الموجه إلى لجنة الشؤون المالية في مجلس العموم انتقد ” هوداك” التصريحات التي أدلى بها الرئيس التنفيذي لشركة CMHC ، إيفان سيدال ، الذي رفض رفع القيود الحالية عن الإقتراض .

وقال ” هوداك ” إن الرابطة “لا تتفق بقوة” مع استنتاجات ” سيدال” بشأن اختبارات الإجهاد للرهن العقاري مؤكداً أن هذه القيود

تجعل من الصعب على المشترين للمرة الأولى دخول السوق العقاري .

وحثّ سيدال ، في خطابه على “تجاوز المصلحة الذاتية الصريحة” للأطراف التي تضغط من أجل قواعد مخففة

لحماية الاقتصاد من حصول “عواقب مأساوية محتملة ” .

المصدر : وكالة الصحافة الكندية

Continue Reading

حصري