مهاجرون يتحايلون على قانون الهجرة في جزيرة الأمير ادوارد
Connect with us

كندا من الداخل

مهاجرون يتحايلون على قانون الهجرة في جزيرة الأمير ادوارد

Published

on

كندا ـ جريدة المهاجر : حققت وكالة الخدمات الحدوديّة الكنديّة بعمليات تحايل في الهجرة في مقاطعة

جزيرة الأمير ادوارد، وكشفت عن 566 شخصا حصلوا على صفة مقيم دائم استخدموا لدى تقديم طلبهم

العنوانين نفسيهما في شارلوتاون دون أن يقيموا فيهما، واشارت إلى أنّ أحد العنوانين هو لفندق شيروود

والآخر لمنزل أصحاب الفندق.

وذكر راديو كندا أنّ أصحاب الفندق يواجهون تهما بمساعدة مهاجرين صينيّين على إعطاء سلطات الهجرة

الكنديّة عنوانا خاطئا لدى تقديمهم طلب الحصول على الإقامة الدائمة بموجب برنامج الهجرة الاقتصادية

في المقاطعة.

يشار إلى أنّ التحايل وقع بين عامي 2008 و 2015.

وأعرب ستيفن مايرز النائب عن حزب المحافظين  المحلّي المعارض في المقاطعة عن اعتقاده بأنّ فندق

شيروود كان في صلب شبكة منظّمة من المتحايلين، واتّهم مايرز الحكومة الليبراليّة المحليّة في جزيرة

الأمير ادوارد بالتساهل في إدارة برنامج الهجرة في المقاطعة.

الجدير ذكره أنّه بموجب برنامج الهجرة الاقتصاديّة، يلتزم طالب الهجرة بإيداع 200 ألف دولار لدى حكومة

المقاطعة، واستثمار 150 ألف دولار لإدارة شركة بكلفة تشغيل لا تقلّ عن 75 ألف دولار.

 

اضافة تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حصري