أخباراخباراخبار الجالية

ممثل كندي من أصول مصرية يحكي كيف وصل للعالمية

أجرت  صحيفة “فيسر كورير” الألمانية مقابلة مع “مينا مسعود” الكندي من أصول مصرية.

 وأشار مسعود  إلى أنه كان يحلم منذ الصغر بأن يصبح ممثلا ناجحًا،  وبالفعل تحقق حلمه ودخل إلى عالم الشهرة والأضواء بتجسيده لشخصية “علاء الدين” في الفيلم العالمي”علاء الدين”، الذي أنتجته شركة “ديزني”.

ولد “مينا”،  في 17 سبتمبر 1991 بالقاهرة لأبوين مصريين وترعرع في أونتاريو بكندا. في يوليو 2017، واستقرت شركة ديزني عليه للعب دور علاء الدين في النسخة الواقعية للفيلم.

كما لعب دور “طارق القصار” في المسلسل التلفزيوني “جاك رايان” ، وشارك في مسلسل “نيكيتا” في الموسم الأول.

وعلاوة على ذلك، شارك مينا مسعود بالاداء الصوتي في لعبة “واتش دوجز 2”.

وفي مقابلة  مع صحيفة “فيسر كورير” الألمانية ، كشف المصرى الكندى  البالغ من العمر 27 عامًا عن كيفية تعامله مع النجاح والأدوار والتحيزات فى المجال السينمائى.

أوضح “مسعود” ، للصحيفة أن تجربته فى الفيلم العالمى ” علاء الدين” أوصلته إلى الشهرة العالمية.

وأضاف  أنه بعد دراسته  المسرح ، عمل لمدة ثلاث سنوات في مطعم بلوس أنجلوس لتغطية مصاريفه، ثم توجه   للعيش في تورنتو ، لأنها مدينة مناسبة جدًا للتمثيل، بحسب قوله.

ومضى “مينا” يقول: ” عندما كنت طفلاً ، كنت اجلس  دائمًا مع أصدقائي فى عيد الميلاد وعيد الفصح ، لتقليد الممثل العالمى  ويل سميث.

واستطرد: “عندما التقيت بويل سميت، قدم الكثير من النصائح، و أجاب على جميع أسئلتي، وعرفني على الممثلة العالمية “نعومي سكوت”.

المصدر : مصر العربية

migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً