Connect with us

أخبار

مكتب التنافسية يحذر الباحث عن الحبيب من الوقوع في مصيدة المريب

Published

on

يصادف اليوم “عيد الحب” أو “عيد العشاق”، (Valentine’s Day / la Saint-Valentin). وبهذه المناسبة رأى المكتب الكندي للتنافسية (Competition Bureau) أنه من الضروري تذكير الباحثين عن الحبيب على شبكة الإنترنت بضرورة فتح الأعين لتفادي الوقوع في أحابيل الدجالين ومصائدهم.

وفي هذا الإطار ينبّه مكتب التنافسية من مواقع التعارف والمواعَدة على الإنترنت التي تجذب زائريها بالإعلان عن “مجانية” خدماتها.

وعلى سبيل المثال يكون الاطلاع على صور أشخاص ونبذات عن سيراتهم مجانياً بالفعل على تلك المواقع، لكن التواصل مع هؤلاء غير مجاني إذ يستوجب اشتراكاً شهرياً أو فصلياً يُسدَّد بواسطة بطاقة ائتمانية. والاشتراك يُجدَّد تلقائياً دون تنبيه المستخدم الذي يكون قد زوّد الموقع برقم بطاقة ائتمانه.

كما يلفت مكتب التنافسية الانتباه إلى أن مواقع تعارف ومواعَدة كثيرة تعمد إلى تضخيم عدد المنتسبين إليها، لتوهم الزائر بأنه قادر على التواصل مع عدد كبير من الأشخاص الجذابين الذين تتوفر فيهم الصفات التي يبحث عنها، ما يعزّز حظوظه بالفوز بالشريك المنشود، فيما الكثير من هؤلاء أشخاصٌ وهميون لا وجود لهم أو أنهم منتسبون سابقون لهذه المواقع هجروها منذ زمن.

وتقوم بعض تلك المواقع بإرسال رسائل إعجاب لمستخدمين قاربت اشتراكاتهم نهايتها، موهمةً إياهم بأنها من مستخدمين آخرين تتوفر فيهم الصفات التي يبحثون عنها، ما يشجعهم على تجديد الاشتراك.

وينصح مكتب التنافسية المواطنين بالاتصال به إذا ما تبيّن لهم أن موقع تعارفٍ ما يلجأ إلى ممارسات مضلِّلة.

والمكتب الكندي للتنافسية وكالة فدرالية مستقلة تسهر على تطبيق القوانين التي تضمن عمل الشركات التجارية في إطار تنافسي.

المصدر : فادي الهاروني / راديو كندا الدولي

اضافة تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حصري