أخباراخبار

معظم سكان اونتاريو يعارضون خطة فورد لإلغاء آلاف الوظائف التعليمية

حكومة اونتاريو

أظهر استطلاع جديد للرأي تم نشره اليوم الثلاثاء أن ثلثي الأشخاص الذين يحق لهم
الانتخاب في أونتاريو لا يتفقون مع خطة حكومة اونتاريو التي يقودها دوغ فورد فورد لإلغاء
آلاف الوظائف التعليمية في السنوات الأربع المقبلة.

استطلاع الرأي الذي أجراه Corbett Communications عبر الإنترنت استطلع آراء
1836 مواطنًا من سكان اونتاريو على مجموعة واسعة من سياسات فورد ، بما في
ذلك التغييرات في الفصول الدراسية.

معارضة خطة حكومة فورد لتقليل الوظائف وزيادة كثافة الفصول

ووجد الاستطلاع أن 62 في المائة ممن أجابوا عليه لا يؤيدون خطة حكومة دوغ فورد
التي تسعى لخفض أكثر من 3000 وظيفة من وظائف التدريس في اونتاريو، فقال
حوالي 48% “أنهم لا يوافقون بشدة” بينما قال 23% أنهم يؤيدون الخطة.

لم يكن هذا القرار الوحيد الذي علق عليه المواطنين في أونتاريو ، فهم يرون أن قرار
زيادة عدد الطلاب في الفصول لهو قرار خاطئ تمامًا.

وجد الاستطلاع أن ما يقرب من 47 في المائة من المصوتين لا يوافقون على خطة
حكومة فورد لزيادة كثافة الفصول من 23 إلى 24 في المدارس الابتدائية في حين
أن حوالي 30 في المائة يؤيدون هذه الخطوة.

وقال حوالي 59 في المائة ممن شملهم الاستطلاع أن حكومة فورد لا يجب عليها
زيادة أعداد الطلاب في الفصول الدراسية في المدارس الثانوية من 22 إلى 28 طالبًا،
بينما أيد 25 في هذا القرار.


انقسام حول ضريبة الكربون في اونتاريو

وبالنسبة لضريبة الكربون ، فظهر انقسام بين المجيبين للاستطلاع حول بعض تكتيكات
رئيس الوزراء لمحاربة ضريبة الكربون.

قال حوالي ثلث الذين شملهم الاستطلاع أنهم لا يدعمون الغرامة المقدرة بـ 10000
دولار على أصحاب الأعمال التجارية الذين لا يعرضون ملصقًا على مضخات الغاز يحذرون
فيه السائقين من سعر الكربون.

على صعيد آخر ، وجد الاستطلاع أن حوالي 42 في المائة من المجيبين يؤيدون بيع
البيرة والنبيذ في المتاجر.

كما يبدو أن حكومة فورد تفتقر إلى دعم المواطنين لإجراء تغييرات على لوحات ترخيص
السيارات في أونتاريو.

حيث أن نصف العدد الذي شمله الاستطلاع من المعارضين لتغيير لوحات الترخيص في
المقاطعة بينما يؤيدها حوالي 20 في المائة فقط.

وقال جون كوربيت ، مدير ومؤسس Corbett Communications في تحليله المصاحب
للاستطلاع: “الاستنتاج الواضح هو أن سياسات حكومة فورد الرئيسية تواجه معارضة
كبيرة ، سواء في تنفيذها أو في نتائجه ، يبدو أن حكومة فورد قد تضطر إلى إعادة النظر
في بنود جدول الأعمال الرئيسية والمبادرات السياسية”.

جريدة المهاجر the migrant

اترك تعليقاً