كندا من الداخل

لاجئ هرب من الحرب الفيتنامية وأصبح قائد شرطة مونتريـال

جريدة المهاجر the migrant

كندا ـ جريدة المهاجر:”مينه تري” كان في الثامنة من عمره عندما هرب عبر بحر الصين مع شقيقه البالغ

من العمر أحد عشر عاما وعمته على متن قارب صغير يستخدمونه للتنقل في حقول الأرز هرباً من الحرب

الفيتنامية، وقادته الأقدار إلى كندا وهو اليوم قائد شرطة مونتريـال.

وذكر راديو كندا أنّ “تري” يقول: في طفولتي كنت آكل موزة في الصباح وموزة عند الظهر وموزة في

المساء لكنني منذ وصولي إلى كندا أي منذ 35 عاما لم آكل موزة واحدة..!.

ويشير إلى رحلته القديمة في القارب عبر بحر الصين ومخاطرها الكبيرة، وكم كان محظوظاً بأن بقي على

قيد الحياة، علماً أنّ ربع مليون شخص من فيتنام لقوا حتفهم في بحر الصين أثناء محاولتهم الهرب من

بلدهم بين أعوام 1975 و1990.

ويشير “مينه تري” إلى مخاطر البحر ومخاطر القنص الذي كان يتعرض له الهاربون إضافة إلى مخاطر من

القراصنة الذين كانوا يقتلون الرجال ويتاجرون بالنساء والأطفال. 

أمّا في مونتريـال فقد أصبح “تري” مسؤولا عن فرع الجريمة المنظمة في شرطتها، بعد دراسات في

التقنية الأمنية.

ويوضحّ: الشرطة كانت الوسيلة الأكثر سرعة لجلب عائلتي بسبب أنني تمكنت من الحصول على عقد

توظيف وهو ما يجهله الكثيرون بأن عقد التوظيف يساعد على كفالة الأسرة وجلبها بسرعة إلى كندا.

ويقول تري: قيادته لشرطة مونتريـال هي وسيلة لرد جميل المجتمع الذي استقبله منذ خمسة وثلاثين

عاماً.

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك رد