أخباراخبار

فاجعة كندية بوفاة 7أطفال من عائلة سورية لاجئة في هاليفاكس

كندا ـ  المهاجر: أعلنت الشرطة الكندية، اليوم، أن سبعة أطفال من عائلة سورية لقوا حتفهم، في حريق اجتاح منزلهم في مدينة هاليفاكس، ويعتقد أن جميع الضحايا هم أطفال صغار من عائلة سورية نفسها، كما أن رجلا وامرأة لا يزالان  في المستشفى.

وأوضحت الشرطة في مؤتمر صحفي أن رجلا أصيب بحروق خطيرة ولم يعرف على الفور سبب الحريق.

وتناقلت وكالات عن دانيال بيرت، جارة العائلة، إنها سمعت صوت انفجار تلاه صراخ امرأة في منتصف الليل، وتقول: قفزت من سريري ونظرت من النافذة وكل ما شاهدته النيران تلتهم المنزل، وألسنة لهب تنبعث من الباب الخلفي إلى الشرفة..

وكتب رئيس الحكومة الكندية جاستن ترودو: قلبي مع الناجين من هذا الحريق الرهيب وأقاربهم، الذين منيوا بهذه الخسارة الفظيعة، وتختفي الكلمات عندما تنتهي حياة أطفال في هذا العمر، خاصة في ظروف كهذه.

وذكرت هيئة الإذاعة الكندية أنّ الأطفال تراوحت أعمارهم بين ثلاثة أشهر و 17 سنة.

مايك سافاج ، عمدة مدينة هاليفاكس، قال: بينما ننتظر المزيد من التفاصيل حول حريق الصباح المأساوي، فإن بلديتنا بأسرها مفعمه بالأحاسيس، وأفكارنا مع أحباء العائلة المنكوبة..

أطفال ابراهيم وكوثر برهو الذين التهمتهم النيران هم عبدالله (عمره 4 أشهر) ورنا (3 سنوات) وهلا (4 سنوات) وغلا (8 سنوات) ومحمد (10 سنوات) ورُلى (12 سنة) وأحمد (14 سنة).

المسجد الذي ترتاده العائلة هو من أعطى وسائل الإعلام أسماء الأطفال وأعمارهم.

وفي حديث مقتضب قال الإمام عبدالله يُسري إن العائلة المفجوعة تعود بأصلها إلى مدينة الرقة في وسط شمال سوريا.

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً