أخباراخبار

غلاف كندي للأطعمة يغير لونه عند ملامسته الطعام الملوث

جريدة المهاجر the migrant

كندا-جريدة المهاجر: توصّل علماء كنديون إلى ابتكار غشاء شفاف لتغليف الأطعمة يكشف وجود البكتريا المرضية فيها، ويعطي الغشاء عند ملامسة المادة الغذائية إشارة في حال تلوثها بأحد مسببات المرض..

العلماء الذين طوروا الغلاف الشفاف من جامعة ماكماستر الكندية واستغرق تطويرهم للغلاف 15 عاما، واستخدموا فيه قطرات صغيرة من الحمض النووي، مرصوفة في غشاء من “بولي إيثيلين”..

ونقلت وسائل إعلام أنّه بفضل القطرات المذكور يتغير شكل الغلاف عند وجود ميكروبات في المادة الغذائية..

وذكر المبتكرون: أنّ الغشاء يغير لونه عند ملامسته الطعام الملوث بعصيات القولون والبكتيريا الضارة وغيرها من الأجسام المجهرية التي تسبب العدوى..

ويمكن تحديد جودة الطعام المغلف دون الحاجة إلى فتحه وإجراء تحليل إضافي..

وأشار الباحثون إلى أن الطرق الحالية المستخدمة في فحص صلاحية المواد الغذائية وخلوها من البكتيريا المرضية معقدة جدا ومكلفة، وتستغرق يوما كاملا على الأقل..

يشار إلى وجود خطأ يرتكبه الناس عادة في طريقة تخزين الأطعمة، كما في الخضار والفواكه..

وفي شؤون الطعانم في كندا فقد أثيرت في سنوات سابقة قضية الهدر في الطعام، وشهدت مناقشات عامة في كندا بشأن سياسة الغذاء وآلية التصرف بالأطعمة الفائضة كي لا تأخذ طريقها إلى القمامة، علماً أنّ بعض الجمعيّات قامت بمبادرات تمثلت بتوزيع الأطعمة الطازجة على المحتاجين..، هي أيضاً أطعمة تحتاج إلى تغليف..

وبشكل عام فإنّه إضافة إلى ظاهرة الهدر الغذائي الكبير في أطعمة المنازل فإنّ مسألة التغليف تشكل أهمية لتكون في موضع النقاشات العامة أيضاً..

فالأسر تستخدم تغليف الأطعمة في المنازل في كندا إضافة إلى ما تقوم به المطاعم والمتاجر من تغليف الأطعمة عند بيعها..

يشار إلى أنّه منذ بضع سنوات ذكرت دراسة جرت في إسبانيا أن مواد التغليف المصنعة من أصداف القشريات المعاد تدويرها قد تحد من الحاجة للتغليف التقليدي بالبلاستيك للحفاظ على الخضروات في حالة طازجة، كما أنها تقلل من استهلاك الزيوت واطالة فترة عرض الأطعمة في المتاجر..

وتحدثت الدراسة المشار إليها عن مادة شيتوزان -وهي عبارة عن لدائن بيولوجية تصنع بعد عزل المادة العضوية من أصداف الروبيان (الجمبري)- وأنّها ساعدت في الحفاظ على الجزر خلال عرضه في المتاجر..

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً