أخبار

علماء كنديون: الهواتف الذكية سبب مخيف في تغير المناخ

جريدة المهاجر the migrant

المهاجر الإخباري:

(إن إنتاج الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة وغيرها من الأدوات الإلكترونية،

سيؤدي عام 2040 إلى زيادة كبيرة في الانبعاثات الضارة في الهواء،

وسيساهم إنتاج هذه الأجهزة بنمو حصتها في تدمير البيئة والاحتباس الحراري من (7-14%)، ..

هذه خلاصة توصل إليها علماء من جامعة الأبحاث الحكومية الكندية ماكماستر.

ونقلت rt عن لايف رو أنّ العلماء الكنديين توصلوا إلى أنّ الطلب المتزايد

على الإلكترونيات المحمولة سيؤدي إلى زيادة كبيرة في الانبعاثات الضارة،

بسبب إنتاج الهواتف الذكية لوحدها والتي ستلحق الضرر بالبيئة

بحلول عام 2040 بنسبة 730% أكثر من الوقت الحالي.

كما ستؤدي الزيادة في الطلب على الإلكترونيات المحمولة إلى ازدياد الطلب

على مراكز الخدمة المختصة بصيانة هذه الأجهزة وتحديثها، وهذا بدوره يفضي إلى زيادة الإنبعاثات (الفضلات)

من تجميع أجهزة المخدمات الخاصة بها ومن محركات الأقراص الذكية والمكونات الأخرى.

وفي شأن كندي متصل كانت تحدثت جولي غيلفاند، المفوضة الكندية للبيئة والتنمية المستدامة

عن ثغرات في خطط الحكومة الفدرالية وبعض المقاطعات،

تعيق الجهود الكنديّة الشاملة لمواجهة التغير المناخي والتكيف معه،

واستبعدت أن تتمكّن كندا من تحقيق الهدف الذي وضعته

بخفض انبعاثات الغازات الدفيئة بنسبة 30% بحلول العام 2030.

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً