fbpx
Connect with us

trending

سوقُ العقارات في تورنتو الكبرى يتجهُ نحو تصحيح اختلاله

Published

on

شهد سوق العقارات في تورنتو ارتفاعاً حاداً خلال العام الماضي، مع بيع العقارات خلال أيامٍ قليلة فقط بأسعار أعلى من المطلوب.

و بحسب تقييم سوق الاسكان الجديد الصادر عن “Canada Mortgage and Housing Corp” فإن مدينة تورنتو تتجهُ حالياً لتصحيح الاختلال في سوق العقارات.

و على مدار العام الماضي، ارتفع طلب الشراء بشكل كبير جداً في حين كان عرضُ العقارات المتوافرة للبيع منخفضاً، مما أدى لارتفاع أسعار المساكن في “GTA”.

و بحسبِ التقرير فإنهُ في الأشهر القليلة الماضية فقط، بدأت تظهرُ بتورونتو أدلةٌ على وجود فائضٍ من العقارات،
حيث يرجعُ هذا الفائض لانخفاض عدد المستأجرين في المدينة، و تزايد معدلات الشغور، و القيود الجديدة على الإيجارات قصيرة الأجل و التي تشجع أصحاب الشقق السكنية على البيع.

و في العام الماضي، تجاوزت تورنتو الحدَّ الحرج لمعدلات الشواغر، و هو أمر لم تشهده المدينة منذ عام 2005.
و أخذَ التقرير بعينِ الاعتبار مستوى المبالغة في تقييم المنازل بتورنتو خلال الربع الأخير من عام 2020، ليتبينَ أن هذا المستوى كان منخفضاً.

و جاء في التقرير :

” أدى الوباء إلى فقدان الوظائف في الصناعات التي تقدم الخدمات ذات الأجور المنخفضة، بينما تُركت الصناعات الأخرى ذات الأجور الأعلى سليمة نسبياً، لذلك في حين ارتفعت أسعار المساكن الحقيقية مقارنة بالربع السابق كان مستواها أقل من الأسعار التي تعززها العوامل الاقتصادية و الديموغرافية كالدخل و النمو السكاني”.

و خلال العام الماضي، كان ملحوظاً أن الطلب في ضواحي “GTA” مثل “Durham”، “Halton”، و “Peel”، و منطقة “York” أعلى من الطلب في تورنتو.

و يقول التقرير : “تأثر هذا التحول في الطلب نحو المساكن ذات الارتفاع المنخفض بوباء COVID-19، مما أدى لزيادة العمل عن بعد و الأفراد الذين يفضلون العيش في مناطق أقل كثافة سكانية”

و نتيجةً لذلك، شهدت هذه المساكن أكبر نموٍ في الأسعار خلال الربع الأخير من عام 2020 ، حيث كانت نسبة النمو بأسعار منازل “townhouses” بنسبة (4.5)%، و المنازل الفردية المستقلة بنسبة (2.5)%، و شبه المستقلة بنسبة (0.7)%، و من ناحيةٍ أخرى شهدت الشقق السكنية انخفاضاً بنسبة (4)% في المتوسط.

و في “GTA” تصدر كلٌّ من “Durham”، و “Halton” نمو الأسعار، حيث زادت بنسبة (5.2)% و (4.1)% على التوالي.
أما تورنتو و بسبب انخفاض أسعار الشقق فيها لحدٍ كبير، فشهدت انخفاضاً في متوسط الأسعار بنسبة (4.8)%.

مدنٌ كندية أخرى مثل أوتاوا، و “Hamilton” ، و “Halifax”، و “Moncton” تم تصنيفها في فئة الضعف الشديد لـ “CMHC” ومع ذلك، تم تصنيف الضعف في السوق الكندية إجمالاً على أنه متوسط.

حصري