أخبار

زيادة كبيرة في الوظائف الشاغرة الكندية بلغت نحو نصف مليون وظيفة

جريدة المهاجر the migrant

المهاجر الإخباري : كشفت بيانات جديدة من هيئة الإحصاء الكندية

أن نسبة الوظائف الخالية في جميع أنحاء كندا في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2017

قد ارتفعت بمقدار 25 في المائة تقريباً وذلك مقارنة بنفس الفترة من عام 2016.

وتشير الأرقام إلى أن المعدل السنوي للوظائف الخالية قد زاد في تسع مقاطعات

من 13 مقاطعة كندية في الربع الأخير من عام 2017، مع تسجيل أكبر زيادة في كيبيك وأونتاريو وكولومبيا البريطانية.

وقد بلغ عدد الوظائف الخالية في جميع أنحاء كندا 470,000 وظيفة في الربع الأخير من عام 2017،

أي أن هناك زيادة قدرها 89,000 وظيفة خالية، أو 23 في المائة مقارنة بالربع الأخير من عام 2016.

وقالت هيئة الإحصاء الكندية أن ما يقرب من 7 وظائف من بين كل 10 وظائف خالية كانت تعمل بدوام كامل،

وأن متوسط الأجر المدفوع في تلك الوظائف الخالية بلغ 20.10 دولاراً لكل ساعة.

وقالت هيئة الإحصاء الكندية أن عدد الوظائف الخالية في كيبيك بلغ 29,185 وظيفة مقارنة بالربع الأخير من عام 2016،

بزيادة سنوية قدرها 46 في المائة، وهي أكبر زيادة في كندا،

وكانت أبرز الوظائف الخالية في المقاطعات ذات الأغلبية الناطقة بالفرنسية،

قد ظهرت في قطاعات التصنيع والخدمات الغذائية والسكن والقطاعات المالية والتأمينية.

وقد سجلت أونتاريو، أكبر مقاطعة في كندا من حيث عدد السكان، عدد 28,085 وظيفة خالية

في الربع الأخير من عام 2017 مقارنة بما كانت عليه في الربع الأخير من عام 2016، بزيادة قدرها 17.3 في المائة،

وقد كان هذا هو الربع السادس على التوالي الذي يصاحبه زيادة سنوية في عدد الوظائف الخالية لهذه المقاطعة،

بالإضافة إلى أن الوظائف الخالية ارتفعت في 15 قطاعاً صناعياً من بين 20 قطاعا،

بما في ذلك الرعاية الصحية والخدمات الاجتماعية و السكن وخدمات التغذية.

وفي الساحل الغربي من كندا، سجلت كولومبيا البريطانية زيادة قدرها 15,485 وظيفة خالية خلال الربع الأخير من عام 2017،

بزيادة سنوية على بلغت 21.2 في المائة، وقد سُجّلت أكبر الزيادات في كولومبيا البريطانية في قطاع السكن والخدمات الغذائية والبناء.

كما سجلت ألبرتا زيادة سنوية في عدد الوظائف الخالية في الربع الأخير من عام 2017 بلغت 8,890 وظيفة،

أي بزيادة قدرها 20.9 في المائة مقارنة  بعام 2016، كما شهدت مقاطعة PEI الأطلسية،

وهي أقل مقاطعات كندا من حيث عدد السكان، زيادة في عدد الوظائف الخالية بمقدار 285 وظيفة،

أو 27 في المائة خلال الربع الأخير من عام 2016.

الطلب يفوق العمالة المتاحة

وتدعم النتائج الجديدة المخاوف التي تم الإعراب عنها في جميع أنحاء كندا، وخاصة كندا الأطلسية،

حول نقص العمالة الناتج عن الاقتصاد المتنامي ولكن مع زيادة معدل الأعمار للسكان الذي لا يستطيع بدوره تلبية الطلب على العمالة،

وقد تردد هذا القلق في خطاب ألقاه مؤخرًا محافظ بنك كندا Stephen Poloz ، الذي وصف الهجرة بأنها بديل هام لهذا الاتجاه.

وقال Poloz أن الاقتصاد الكندي قد أدى إلى تزايد الطلب، وأن هذا النمو في الاقتصاد يُترجم إلى وظائف جديدة، وبالتالي تتزايد الوظائف الخالية.

وقال أنه “لا يمكن أن يحدث هذا النمو الاقتصادي المرغوب فيه ما لم يكن هناك أشخاص متاحين لشغل الوظائف الجديدة

“، وقال: “إن وجود سوق للعمالة صاحبة الأداء الجيد لهو أمر بالغ الأهمية.”

وبناءً على ذلك، فإن نظام الهجرة الكندي يمكن أن يلبي هذه الحاجة ممن خلال تقديم خطة مستويات الهجرة

متعددة السنوات التي وضعت هدفاً لما يقرب من مليون قبول جديد على مدار الثلاث سنوات من عام 2018 إلى عام 2020،

والتي سيأتي أغلبيتهم عبر برامج الهجرة الاقتصادية الكندية.

وكشفت آخر بيانات لهيئة الإحصاء الكندية أن الوظائف الخالية قد ارتفعت في ثمانية من أكبر 10 قطاعات صناعية في كندا.

وقد كان هناك 29,100 وظيفة خالية في قطاع الخدمات المهنية والعلمية والتقنية، بزيادة قدرها 6230 خلال الفترة نفسها من عام 2016.

وارتفع عدد الوظائف الخالية في قطاع الإسكان والخدمات الغذائية بمقدار 12,000 وظيفة،

بنسبة 25 في المائة مقارنة بعام 2016، مع زيادة التركيز في كيبيك وكولومبيا البريطانية وأونتاريو.

وشهد أصحاب العمل في قطاع الصناعة زيادة في عدد الوظائف الخالية قدرها 11,000 وظيفة،

بنسبة 39 في المائة مقارنة بالربع المماثل من العام السابق، وقالت هيئة الإحصاء الكندية

أن الوظائف الخالية قد ارتفعت في معظم القطاعات الفرعية في الصناعة التحويلية،

وفي مقدمتهم الصناعات الغذائية وصناعة المنتجات المعدنية وصناعة معدات النقل.

وقد ارتفع عدد الوظائف الشاغرة في قطاعات الرعاية الصحية والتضامن الاجتماعي بمقدار 8800 وظيفة،

بنسبة 23.4 في المائة في الربع الأخير من عام 2017 ، مدفوعاً بالزيادات الملحوظة في أونتاريو.

وذلك بالإضافة إلى وجود 8600 وظيفة أخرى خالية في مجال النقل والتخزين في الربع الأخير من عام 2017

مقارنة بالعام السابق، أي بزيادة قدرها 43.5 في المائة، وقد شهدت كل من أونتاريو وكيبيك وألبرتا زيادات سنوية كبيرة في هذه الوظائف.

فئات مهنية

جاءت مهن المبيعات والخدمات في قمة العشر فئات التي قامت هيئة الإحصاء الكندية بتصنيفهن من حيث الزيادة السنوية

في عدد الوظائف الخالية في الربع الأخير من عام 2017 بزيادة قدرها 33,000 وظيفة عن عام 2016،

وجاءت كيبيك في مقدمة المقاطعات والأقاليم الكندية من حيث الوظائف الخالية في هذه المجموعة، يليها أونتاريو و كولومبيا البريطانية.

وبلغ عدد الوظائف الخالية في مجال العلوم الطبيعية والتطبيقية 31,115 وظيفة في الربع الأخير من عام 2017،

بزيادة قدرها 6755 خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2016.

وﻓﻲ اﻟوﻗت ﻧﻔﺳﮫ، فإن اﻟوظﺎﺋف اﻟخالية ﻓﻲ اﻟﺷرﮐﺎت اﻟﺗﺟﺎرﯾﺔ وﺷرﮐﺎت اﻟﻧﻘل واﻟﻣﻌدات قد ارتفعت ﺑﻧﺣو 24,000 وظيفة

بنسبة 43.1 ﻓﻲ اﻟﻣﺎﺋﺔ ﺧﻼل اﻟرﺑﻊ اﻷﺧﯾر ﻣن ﻋﺎم 2016، ﮐﻣﺎ ﺷﮭدت ﻘطﺎﻋﺎت اﻟﺗﺻﻧﯾﻊ واﻟﻧﻘل واﻟﺗﺧزﯾن واﻟﺑﻧﺎء زيادة في الوظائف الخالية أيضاً،

وكانت أكبر الزيادات في الوظائف الخالية في هذه الفئة المهنية في كولومبيا البريطانية وألبرتا.

 

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً