أخباراخبار

خسائر قوية للدولار الكندي عقب قرار البنك المركزي إبقاء سعر الفائدة

كندا ـ المهاجر : تراجع سعر الدولار الكندي مقابل الدولار الأمريكي بشكل ملحوظ خلال تعاملات اليوم الأربعاء 24 أبريل / نيسان .

ويأتي تراجع الدولار الكندي بالتزامن مع تخلي البنك المركزي عن زيادة معدل الفائدة وسط تباطؤ النمو الذي ضرب الاقتصاد العالمي.

وقرر المركزي الكندي اليوم ، إبقاء معدل الفائدة كما هو عند 1.75%، في خطوة تحدث للمرة الرابعة على التوالي.

و ألغى بنك كندا الإشارة إلى زيادة إضافية في معدل الفائدة التي كانت معلنة في كل بيان بشأن السياسة النقدية منذ أواخر عام 2017.

واستشهد البنك بسلسلة من العوامل وراء هذا التغيير في لهجته، بداية من تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي وحتى الركود في قطاعي العقارات والنفط.

واعتبر أن مثل هذه العوامل دفعت الاقتصاد الكندي ليكون أشبه بالثبات خلال فترة الستة أشهر الماضية.

وقام بنك كندا بمراجعة تقديرات النمو الاقتصادي في البلاد عن العام الحالي بالخفض إلى 1.2% مقارنة مع توقعات يناير والتي كانت تشير لزيادة 1.7%.

في حين أبقى صناع السياسة بالبنك على أرقام العامين المقبلين كما هي عند 2.1% و2% على الترتيب، بدعم استقرار سوق الإسكان إلى جانب تعافي الاستثمار والصادرات.

ويرى بنك كندا أنه من المتوقع أن يتسارع النشاط الاقتصادي العالمي خلال عام 2019 بدعم الظروف المالية التيسيرية.

وانتكس الدولار الكندي اليوم بسبب قرار بنك كندا، فأغلق على سعر تداوُل بلغ معدّله 74,21 سنتاً أميركياً، أدنى مستوى له منذ 3 كانون الثاني /يناير الفائت، متراجعاً 0,30 سنت أميركي عن معدل سعره أمس.

و تراجعت العملة الكندية مقابل نظيرتها الأمريكية بنسبة 0.7% ليصعد الدولار إلى 1.3515 دولار كندي.

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً