أخباراخبار

حكومات الغرب الكندي و(أس أن سي – لافالان) تقلقان لوغو

كندا –جريدة المهاجر: باتت حكومة لوغو في مقاطعة كيبيك تحت تأثيرات ملف شركة (أس أن سي – لافالان)هذا الملف الذي أصبح بمثابة لعنة على حكومة جاستن ترودو قبل الانتخابات الفدرالية المقبلة، في ضوء ما كان يعوّل عليه فرانسوا لوغو، رئيس حكومة كيبيك، من طلبات برسم حكومة ترودو ويمكن تنفيذها في حال نجاح ترودو والليبراليين في الانتخابات المقبلة..

وأشار راديو كندا إلى أنّ من جملة مطالب لوغو رفع تقرير واحد عن الضرائب (حالياً يقدم المكلف الكيبيكي تقريرين أحدهما لكيبيك والثاني لأوتاوا) يضاف إلى ذلك تغييرات في نظام الهجرة وتعويضات لمنتجي الحليب ودفع المبالغ المترتبة على طالبي اللجوء غير النظاميين وضمانات بالنسبة لشركة لافالان..

ولذلك فإنّ ملف شركة (أس أن سي – لافالان) التي مقرها في مونتريال بدأت تتوضح تأثيراته على إمكانية الاستجابة لمطالب كهذه يمكن لليراليين فقط الاستجابة لها..

إلى ذلك فإنّ حكومة كيبيك تتعرض لنقمة من مقاطعات الغرب الكندي بسبب تصريحات فرانسوا لوغو ومواقف حكومته تجاه قضية سعر الكربون وإمكانية المقاطعات المنتجة للنفط بتصدير إنتاجها، وبسبب رفض مقاطعة كيبيك مرور خط أنابيب إينرجي إيست على الأراضي الكيبيكية..

وتوجد دلالات على أنّ حزب المحافظين المعارض سيجعل من ملف إينرجي إيست موضوعا رئيسيا في حملته الانتخابية اللاحقة..، إضافة إلى حزب الديمقراطي الجديد المعارض في البرلمان الكندي يتهم مع حزب المحافظين حكومة جوستان ترودو بتحيزها إلى جانب حكومة كيبيك في ملف إس إن سي لافالان.

كذلك في ألبرتا فإنّ زعيم حزب المحافظين الموحد جايسون كيني الذي هو على قاب قوسين من الفوز في الانتخابات هناك يفكر بطرح استفتاء للتنديد بتحويل الأموال من الفدرالية للمقاطعات، وهذا التوجه لا يناسب طروحات لوغو وما تستفيده حكومة كيبيك من التحويلات الفيدرالية..

كذلك فرئيس حكومة مانيتوبا بريان بالّيستر يتهم فرانسوا لوغو باعتماد مواقف تتعارض مع المصالح الكندية.

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً