أخباراخبار

توجه مصري لتوفير الدعم لقسم الدراسات العربية بجامعة أوتاوا

جريدة المهاجر the migrant

كندا –جريدة المهاجر: التقى السفير أحمد أبوزيد سفير مصر لدى كندا، مؤخرا مع كل من الدكتور عبدالله عبيد رئيس كرسي الدراسات العربية بجامعة أوتاوا، والدكتورة مي التلمساني رئيسة المجموعة البحثية للدراسات العربية الكندية بالجامعة.

ونقلت وسائل إعلام مصرية عن السفير أبو زيد قوله إن الهدف من اللقاء هو التعرف على الأنشطة المختلفة التي يقوم بها قسم الدراسات العربية بجامعة أوتاوا، وبحث سبل التعاون بين السفارة والقسم لتعزيز الاهتمام بالدراسات العربية لدى طلبة الجامعات الكندية، موضحا أنه حرص على التأكيد على دعم السفارة المصرية ومساندتها لأنشطة القسم، خاصة في ظل اضطلاعه بمهام التعريف بالحضارة العربية وتراثها الثقافي.

وأشاد أبوزيد بالدور الكبير للقسم وما يقدمه من مواد علمية مختلفة تتناول الفنون والثقافة والتاريخ واللغات والسياسة العربية، التي تم وضعها بدقة لضمان إلمام الدارسين بالروافد المختلفة للثقافة العربية وبناء جسور التواصل والتفاهم بين الشعوب.

وكشف أبوزيد أن اللقاء أبرز أهمية توفير الدعم السياسي لقسم الدراسات العربية بجامعة أوتاوا، والأقسام الأخرى المشابهة في مختلف الجامعات الكندية، لاسيما في ظل ما تشهده بعض تلك الأقسام من تحديات إدارية ومالية، في الوقت الذي تشهد فيه إقبالاً متزايدا من قبل الطلاب الكنديين وغير الكنديين، وهو الأمر الذي من شأنه أن يسهم في خلق روابط وطيدة وجسور للتواصل والحوار الثقافي بين كندا والبلدان العربية

 

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!