أخباراخبارهجرة ولجوء

تظاهر عشرات المغاربة المتضررين من إلغاء ملفات هجرتهم إلى كيبيك

جريدة المهاجر the migrant

كندا –جريدة المهاجر: تظاهر عشرات المغاربة أمام مبنى السفارة الكندية بالعاصمة المغربية الرباط احتجاجاً على إقصاء ملفاتهم من فرصة الهجرة باتجاه مقاطعة كيبيك الكندية، وبعثوا رسالة إلى رئيس الحكومة الكندية جاستين ترودو، يشتكون فيها “من مشروع القانون 9” الذي وصفوه بـ “اللاإنساني”، وبأنه “لا ينسجم والقيم النبيلة التي يتبناها المجتمع الكندي.

وذكرت وسائل إعلام مغربية تأكيد هؤلاء أنّ لا شيء يمنع الحكومة الكندية من معالجة طلباتهم موازاة مع تنفيذها للسياسة الجديدة للهجرة، وأشاروا إلى وجود حالة إحباط ويأس في صفوف المترشحين بعد أن طال انتظارهم، لينتهي الأمر بإلغاء ملفاتهم، رغم أنهم بذلوا جهدا مضنيا في إعدادها.

وأوضحوا أن العديد من الملفات هي في مراحل متقدمة من المعالجة، حيث تفاعل المترشحون بسرعة مع طلبات الحكومة الكندية بخصوص حاجتها لليد العاملة المهاجرة، وأن مسألة الاستقرار بكندا تبقى حلما يراود الجميع، وستكون فرصة لتحسين ظروف العيش بالنسبة لعائلاتهم.

كما ورد في رسالة المتظاهرين، الذين سلموها إلى السفارة الكندية بالرباط التالي: لسنا مجرد أرقام أو ملفات، بل رجال ونساء لهم رغبة كبيرة في الانتماء إلى المجتمع الكندي، ونناشد رئيس الحكومة الكندية أن يتدخل من أجل إعادة الأمل إلينا..

وكان وزير الهجرة في حكومة كيبيك قد أكد أنّه على المترشحين الذين تم إلغاء ملفاتهم التقدم مرة أخرى، وسيتم معالجة طلباتهم في أجل 6 أشهر عوضاً عن 36 شهرا..

وألغت حكومة كيبيك، في وقت سابق، ما يزيد عن 18 ألف ملف متراكم للهجرة لم تتم معالجتها، وفق ما أعلن عنه خلال عرض لمشروع قانون جديد أمام البرلمان المحلي يضع الأسس القانونية لتنفيذ الالتزامات التي وضعها “تحالف مستقبل كيبيك” بخصوص قضية الهجرة.

وبموجب هذا القانون، تلتزم حكومة مقاطعة كيبيك بتعويض الرسوم التي أداها صاحب طلب الهجرة، لكن لا يمكن طلب تعويضات أخرى من الحكومة، وهذا سيكلفها ألف دولار لكل صاحب طلب، أي ما مجموعه 19 مليون دولار.

الجدير ذكره أنّ معظم الملفات الملغاة تعود إلى سنة 2005، ولم تتم معالجتها وظلت تتراكم في مكاتب الموظفين بوزارة الهجرة.

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!