الموافقة على الدعوى الجماعية المرفوعة ضد مدينة مونتريال للتمييز العرقي
Connect with us

أخبار

الموافقة على الدعوى الجماعية المرفوعة ضد مدينة مونتريال للتمييز العرقي

Published

on

أذن قاض في كيبيك بالاستجابة لدعوى قضائية ضد مدينة مونتريال و التي كان سببها التمييز العنصري من قبل شرطة مونتريال.

و بدعم من محامين منظمة La Ligue des Noirs du Québec ، وهي منظمة غير ربحية تدافع عن حقوق مجتمع السود في كيبيك ، فإن الإجراء الجماعي مفتوح أمام أي شخص يعتقد أنه تم التعدي عليه أو معاملته بطريقة عنصرية من قِبل SPVMحيث يتصدر قائمة الاتهامات ألكساندر لامونتاني ، وهو من مواطني مونريلر من أصل هايتي يدعي أنه تعرض لأذى من قِبل SPVM في أغسطس 2017.

و أي شخص قد يكون تعرض في الفترة ما بين 14 أغسطس 2017 و 11 يناير 2019 أو أي شخص تعرض “لأذى غير جسدي” بسبب عمل ناتج عن التمييز العنصري بين 11 يوليو 2018 و 11 يناير 2019 هو مؤهل للمشاركة في هذه  الدعوى الجماعية ، و وفقًا لـ CBC.
في بيان رسمي ، صرحت Ligue des Noirs du Québec بأن هذا الإجراء “سوف يقلل من إساءة استخدام السلطة في غايات التمييز العنصري” وقد وصف ممثلو الرابطة هذا الحكم بأنه “تاريخي”.
كما أن المحكمة ستقرر في النهاية مبلغ تعويض مالي لكل شخص متضرر.

و لم تعلق شرطة مونتريال على هذه المسألة ، لأنها امتثلت بالفعل إلى قرار المحكمة.

View this post on Instagram

#SPVM #MTL #MONTREAL #POLICE

A post shared by ©️Mathieu_Wagner (@montreal_police_photos) on

كما يمكن للناس الذين يعتقدون أنهم تعرضوا للتمييز العرقي في مونتريال تقديم شكواهم مباشرةً إلى Ligue des Noirs du Québec.

وإن مفهوم إساءة استخدام السلطة والتمييز العنصري منتشرة في العديد من قوات الشرطة في جميع أنحاء العالم ، ومما لا شك فيه أن SPVM في مونتريال ليست حالة فريدة من نوعها.

في حين أن التنميط العرقي ربما يكون دائمًا مشكلة في شوارع مونتريال ، فإن هذه الدعوى الجماعية التاريخية هي خطوة في الاتجاه الصحيح.

اضافة تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حصري