أخباراخبار

الفيضانات تجتاح ثلاث مقاطعات كندية

كندا ـ المهاجر : يواجه آلاف الكندييين في ثلاث مقاطعات كندية هي كيبيك وأونتاريو ونيو برونزويك

عدة أيام أخرى من الأمطار و الفيضانات التي أدت إلى نزوح العديد منهم وتدمير منازل آخرين.
ويعتبر الوضع في مدينة “سان مارتي سور لولاك”، وهي إحدى ضواحي مونتريال، الأكثر

صعوبة حيث غمرت المياه مساء السبت المنطقة بالكامل بعد أن فاضت مياه البحيرة القريبة منها.
وأجبر أكثر من 5000 من السكان على إخلاء منازلهم بينما ملأت المياه الشوارع والمنازل.

وتم إجلاء 1500 شخص آخرين من منازلهم في اليوم التالي.

وتضرّر 2500 منزل في المدينة الصغيرة وما زال السكّان في حالة ترقّب إلى أن تسمح لهم

السلطات بتفقّد منازلهم التي غادروها بسرعة.

وتوقّعت عمدة المدينة صونيا بولوص أن يبلغ ارتفاع مياه بحيرة دو مونتاني Deux Montagnes

ذروته في اليومين المقبلين.

وفي مونتريال، ما زالت العديد من الطرقات والجسور مقفلة في غرب المدينة وشمالها حيث

دعت السلطات السكّان إلى استخدام النقل العام لتسهيل تنقّلاتهم.

وفي العاصمة أوتاوا، انضم مئات من الأفراد العسكريين إلى أكثر من 2000 متطوع في إعداد

أكياس الرمل للمنازل المهددة بفيضان نهر أوتاوا الذي ارتفع منسوبه بشكل غير مسبوق .
ويقوم أفراد القوات المسلحة الكندية، أيضا، بتعبئة الأكياس الرملية في بلدة ريفية بوسط مقاطعة

أونتاريو حيث أدى الفيضان إلى إعلان حالة الطوارئ في مناطق “بريسبريدج” وبحيرات موسكوكا وهنتسفيل وميندين هيلز. ويتوقع هطول أمطار أكثر للمنطقة في وقت لاحق هذا الأسبوع.

وفي مقاطعة نيوبرنزويك، من المتوقّع أن يتراجع منسوب مياه نهر سانت جون، ولكنّه لن

يتراجع إلى ما دون مستوى الفيضان قبل عدّة أيّام. ومن المتوقّع أن يرتفع منسوب المياه قليلا

في كلّ من فريديركتون وشيفيلد وموجيفيل في الأيّام القليلة المقبلة.
رئيس الوزراء جستن ترودو أشار إلى إلى إحتمال تدخل الحكومة الفدررالية للمساعدة في

نقل المجتمعات التي تواجه التهديد المتكرر بالفيضانات الشديدة.

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً