اخبار الجالية

الرابطة السورية الكندية: 18 عاماً في خدمة الجالية

جريدة المهاجر the migrant

كندا ـ جريدة المهاجر : تعد الرابطة السورية الكندية من أقدم المؤسسات غير الربحية في كندا وهي

رابطة  مرخصة رسميا في كندا ، حيث تأسست في العام 2000 وتضم خيرة الخبرات السورية الكندية

التي عملت جاهدة لجمع شمل السوريين المقيمين في كندا والإهتمام باحتياجاتهم .

سمير طوشان رئيس الرابطة السورية الكندية حالياً ، جاء إلى كندا قبل 38 عاماً، يهوى العمل  التطوعي و

الجماعي والمنظّم ،انخرط في عمل الرابطة بشكل فاعل إلى جانب آخرين ، وقد فرض توافد السوريين

بشكل كبير إلى مقاطعة كيبيك منذ العام 2015 وحتى الآن تحديات كبيرة على الرابطة وعلى غيرها من

المنظمات التي تحاول تقديم خدمات تطوعية مجانية من أجل مساعدة القادمين الجدد.

يوضّح سمير طوشان في تصريح لـ ” المهاجر ” أن الهدف من إنشاء الرابطة هو تحقيق رغبة وتطلعات أبناء

الجالية العربية السورية في توثيق أواصر العلاقات الإجتماعية فيما بينهم بما ينسجم مع القوانين الكندية

التي تسمح بتعدد الثقافات والتأكيد على المشاركة الجادة في بناء المجتمع الكندي والإندماج به إيجابيا مع

الإحتفاظ بارتباطنا العميق بوطننا الأم سورية أرضاً وشعباً وحضارة .

ويشير إلى أن الرابطة التي تأسست في العام 2000هي منظمة غير ربحية ولا تتلقى أي مساعدة

حكومية و وليس لها أي هدف أو نفع مادي ويضيف ان الرابطة هي منظمة مستقلة نجتمع فيها على محبة

وطننا الغالي سورية وجمع أبناء الوطن الواحد في كندا بمعزل عن أي انتماء سياسي أو ديني .

ويلفت إلى أن الرابطة  تعمل وفق هيكلية إدارية تنقسم إلى ثلاث مجالس هي : مجلس الإدارة و المجلس

الإستشاري واللجان الفرعية وتضم هذه المجالس أشخاصاً لامعين وفاعلين ولديهم خبرات كبيرة في كندا .

وعن طبيعة الخدمات التي تقدمها الرابطة إلى القادمين السوريين الجدد أشار “طوشان” إلى وجود

خدمات اجتماعية كثيرة يتم تقديمها منها توجيه القادمين الجدد إلى المؤسسات الكندية المعروفة لمساعدتهم في تسهيل شؤونهم الحياتية والعملية في كندا ،وإقامة محاضرات لأهل الإختصاص عن الخدمات الموجودة في كندا وكيفية الإستفادة منها، كذلك هناك نشاطات ثقافية وترفيهية ورحلات هدفها جمع أكبر عدد ممكن من السوريين .

ويدعو “طوشان” جميع من يرغب من السوريين  للإنضمام إلى الرابطة بهدف التعارف والإجتماع على المحبة لأهلنا السوريين الموجودين في كندا وكذلك للمشاركة في كل النشاطات الثقافية والترفيهية التي تقوم بها الرابطة وتعود بالفائدة للجميع ويلفت إلى أن الرابطة تنظّم وبشكل دوري في أول أربعاء من كل شهر حفلاً ترفيهياً يشارك فيه المئات”.

ويقول ” نحن نعتبر أن كل سوري هو عضو في الرابطة ونحاول بشتى الطرق أن نكون مفيدين لغيرنا.قدمنا الكثير من الخدمات في الماضي لأبناء الجالية منذ تأسيس الرابطة قبل 18 عاماً وبالتأكيد سنستمر في تقديم كل ما من شأنه تسهيل عملية اندمامجهم في كندا” ويختم بالقول” ما نستطيع تقديمه سنقدمه وبكل سخاء”.

للراغبين بالتواصل مع الرابطة يمكنهم زيارة الصفحة الرسمية على الفيس بوك: الرابطة السورية الكندية ASSOCIATION SYRO-CANADIENNE  وصفحة تضامن السوريين في كندا SOLIDARITE SYRIENS AU CANADA .  أو الإتصال على الرقم 5148305362

  

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك رد