أخباراخبار

اتهام امرأة بخطف ابنة أختها الصغيرة من لافال مونتريال

Service de police de Laval (QC)

كندا ـ المهاجر : مثلت امرأة تبلغ من العمر 54 عامًا في قاعة المحكمة في مونتريال لتواجه ثلاث تهم تتعلق باختطاف ابنة أختها البالغة من العمر ثماني سنوات في لافال / مونتريال .

مصادر إعلامية كندية قالت إن المرأة المشتبه فيها هي خالة الطفلة، وأوضحت أن الطفلة كانت في طريقها إلى المدرسة في لافال عندما اقتربت منها امرأة تضع شعراً مستعاراً ونظارات شمسية وحاولت استخدام كلب صغير كطعم لإغراء الفتاة للصعود إلى السيارة.

سيتفاني بشارة المتحدثة باسم شرطة لافال قالت إن المشتبه بها كانت تعرف الفتاة ، وأن “نزاعًا عائليًا” هو السبب الرئيسي لما حدث .

و وفقا لشرطة لافال ، كانت الفتاة التي تبلغ 8 أعوام في طريقها إلى المدرسة يوم الثلاثاء ، عندما أجبرتها

امرأة على ركوب السيارة.

وأضافت بشارة ” الطفلة الصغيرة لم تتعرف على المرأة لأنها كانت ترتدي الباروكة مع النظارات..طلبت المرأة  من الفتاة الصغيرة أن تدخل إلى السيارة ، ورفضت الفتاة لذلك أُجبرتها المرأة على الصعود ” .

أبلغت المدرسة أهل الطفلة في الساعة التاسعة صباحًا أن طفلتهم لم تصل المدرسة ، ثم اتصل والداها بالشرطة للإبلاغ عن اختفاء ابنتهما.

أخبرت والدة الفتاة قناة CTV مونتريال بأنها شعرت بالعجز لأنها لم تستطع فعل أي شيء لمساعدة ابنتها.

بعد فترة وجيزة وفي نفس اليوم اعترضت شرطة سانت لوران سيارة، وتم العثور على الطفلة وهي مقيدة في المقعد الخلفي للسيارة ، من دون تعرضها لأي أذى.استغرق الأمر حوالي 90 دقيقة لتحدّد الشرطة موقع الطفلة في الشاطئ الجنوبي لمونتريال.

المرأة المشتبه بها لا تزال في الحجز وقد وجّهت لها اتهامات باختطاف شخص أقل من 16 عامًا ، والابتزاز ، وارتداء ملابس تنكّرية بقصد ارتكاب جريمة جنائية ، وهي تهمة يعاقب عليها القانون بمدة لا تقل عن خمس سنوات في السجن.

لقراءة المزيد من التفاصيل :

مونتريال ـ لافال : اختطاف طفلة في الثامنة من عمرها والعثور عليها مقيّدة

migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً