كندا من الداخل

أفضل المدن الكندية من حيث الوظائف و القدرة على تحمّل تكاليف المنازل

جريدة المهاجر the migrant

كندا ـ جريدة المهاجر : إنها إحدى ألغاز الحياة في كندا اليوم: حيث تجد هنالك الكثير من الأماكن التي يمكنك فيها شراء منزل بأسعار معقولة، ولكن هذه الأماكن لا يوجد بها العديد من الوظائف، وفي المدن الكبيرة التي يتوفر بها عدد كبير من الوظائف، تجد السكن أكثر تكلفة.

ولكن تظل هناك أماكن متوسطة تجمع بين الأمرين، على الأقل في الوقت الراهن، وهي أماكن توفر فرص عمل مناسبة مع جود أسعار معقولة للمنازل.

وباستخدام بيانات سوق العمل من بنك مونتريال، وبيانات القدرة على تحمل تكاليف الإسكان من البنك الملكي الكندي والبنك الوطني، قمنا بتسجيل 15 مدينة من المدن الرئيسية في كندا التي أثبتت قدرتها على توفير فرص عمل ومنازل بأسعار معقولة.

وقد اتضح أن المدن الحكومية هي أماكن جيدة للعثور على هذا التوازن، وأن أربع من أفضل خمس مدن يتوفر بها هذا التوازن بين فرص العمل و أسعار المنازل المعقولة هي عواصم للمقاطعات:

5: Halifax

معدل البطالة: 6.1٪ (السنة الماضية: 6.6٪)

متوسط سعر المنزل: 306,240 دولار

تصنيف سوق العمل BMO : 14 من أصل 33

القدرة على تحمل تكاليف السكن RBC : 3 من أصل 14.

قليل من الناس يفكرون في الأماكن المتصلة بالبحر هذه الأيام عندما يقررون الرحيل إلى موطن جديد، ولكن عاصمة نوفا سكوتيا دائماً ما تقدم وتطرح وظائف جديدة بمعدل ثابت، وHalifax أيضاً لديها ثالث أكثر سوق إسكان بأسعار معقولة في كندا.

4: أوتاوا

معدل البطالة: 5.1٪ (السنة الماضية : 6.6٪)

تصنيف سوق العمل BMO : 2 من أصل 33

متوسط ​​سعر المنزل: 435,883 دولار

القدرة على تحمل تكاليف السكن RBC : 10 من أصل 14

الوظائف الحكومية والتقنية تقود سوق العمل في أوتاوا، وكلاهما كانا في حالة جيدة في الآونة الأخيرة، وقد زادت أوتاوا من عدد وظائفها بنسبة مذهلة بلغت 2.9 في المائة في العام الماضي، والمنازل في أوتاوا بأسعار مرتفعة وتأتي ضمن الأقل قدرة على تحمل التكاليف في هذه القائمة، إلا أن المدينة لديها أعلى متوسط ​​دخل في البلد، لذلك يمكن للسكان المحليين تحمل تكاليفها.

3: سانت جون

معدل البطالة: 7.9 ٪ (السنة الماضية :8.3 ٪)

تصنيف سوق العمل BMO : 16 من أصل 33

متوسط ​​سعر المنزل: 172,547 دولار

القدرة على تحمل تكاليف السكن RBC : 1 من أصل 14

تقع أقدم مدينة في كندا في وسط المجموعة عندما يتعلق الأمر بسوق العمل، لكنها أقل المدن تكلفة في كندا لشراء منزل بأسعار معقولة، إن سوق العمل الصغير في سانت جون (الذي يبلغ إجمالي وظائفه 67,000 وظيفة) يجعل هناك صعوبة في الحصول على العمل، ولكن إذا قمت بذلك، فستكون قادرًا على تحمل تكاليف السكن.

2: مدينة كيبيك

معدل البطالة: 4.3٪ (السنة الماضية :5 ٪)

تصنيف سوق العمل BMO : 6 من أصل 33

متوسط ​​سعر المنزل: 245000 دولار

القدرة على تحمل تكاليف السكن RBC: 8 من أصل 14

اعمل على صقل مهاراتك الفرنسية بشكل أفضل إذا كنت تريد الانضمام إلى الحفل في عاصمة كيبيك، وما هو الحفل : إن المدينة تتزايد وظائفها بمعدل ثلاثة أضعاف سرعة نمو سكانها، ومعدل البطالة منخفض جدًا بنسبة 4.3 في المائة، وعلى الرغم من هذا، فإن أسعار المنازل لم ترتفع.

1: ريجينا

معدل البطالة: 5.2 ٪ (السنة الماضية : 4.8٪)

تصنيف سوق العمل BMO:  9 من أصل 33

متوسط ​​سعر المنزل: 316,990 دولار

القدرة على تحمل تكاليف السكن RBC: 3 من أصل 14

مثل مدينة أوتاوا ومدينة كيبيك، ريجينا هي مدينة حكومية أخرى في هذه القائمة، تتعافى المدينة بشكل جيد من انخفاض أسعار النفط، وقد أضافت وظائف جديدة بنسبة 1.8 في المائة في العام الماضي، أسرع من النمو السكاني، وبالمقارنة مع الدخل، فهي ثالث أكثر المدن من حيث القدرة على تحمل تكلفة السكن في كندا.

كانت هذه قائمة بأفضل المدن التي توفر وظائف مع وجود منازل بأسعار معقولة، ولكن ماذا عن أسوأ المدن في كندا من حيث الوظائف و القدرة على تحمل تكاليف السكن؟

أدنى الدرجات في هذا الترتيب كانت من نصيب ادمونتون (24.25 في المائة) وتورونتو (24.75 في المائة)، وكلاهما لأسباب مختلفة.

وشهدت تورونتو ارتفاع أسعار المنازل في العام الماضي (بنسبة تصل إلى 33 في المائة سنوياً في مارس)، في حين أن نمو الوظائف قد أصيب بالركود، فقد أضافت وظائف جديدة بنسبة 0.3 في المائة فقط خلال العام الماضي، وهي فترة نما فيها عدد سكانها ستة أضعاف هذه السرعة.

ويوجد في إدمونتون مساكن بأسعار معقولة أكثر من تورونتو ( بقيمة 439,438 دولارًا لمتوسط سعر ​​المنزل، مقابل 1.57 مليون دولار في تورنتو) لكن وضعها الوظيفي مخيف، فقد خسرت 3.5 في المائة من جميع وظائفها في العام الماضي، وارتفع معدل البطالة فيها حوالي 1.8 نقطة مئوية في السنة، ليصل إلى 8.3 في المائة.

المصدر : هافنغتون بوست

جريدة المهاجر the migrant
migrant
the authormigrant
‏‎Kamil Nasrawi‎‏

اترك تعليقاً