fbpx
Connect with us

الحياة في كندا

أجزاء من أونتاريو ستشهد نحو 20 سم من الثلوج هذا الأسبوع

Published

on

يشتهر شهر تشرين الثاني / نوفمبر بكونه أحد أسوأ الشهور بالنسبة للطقس في أونتاريو، ورغم ذلك، كان مختلفاً خلال عام الاختلافات 2020، فحل الخريف مُشمساً ودافئاً بشكل غريب.

لكن “العودة النادرة” للأجواء شبه الصيفية إلى المقاطعة هذا الأسبوع، ستليها وعلى عجل جبهة باردة، حيث من المتوقع أن تجلب الصقيع ما قد يصل إلى 20 سم من الثلج إلى أجزاء من شمال أونتاريو ابتداءً من مساء اليوم، بينما ستشهد الأجزاء الجنوبية من المقاطعة هبوباً بارداً.

هذا، وأصدرت وزارة البيئة الكندية بيانات خاصة بالطقس للعديد من المناطق بما في ذلك Thunder Bay و Nipigon و Geraldton، ومن المتوقع أن يؤثر تساقط الثلوج بكثافة على ظروف القيادة حيث من المحتمل أن تكون الرؤية ضعيفة.

Loading...

وذكرت وكالة الأرصاد الجوية أنّ “ظروف القيادة الشتوية الخطرة متوقعة الليلة وقد تصبح الطرقات زلقة و مغطاة بالثلوج “.

وفيما من المتوقع أن تنخفض درجات الحرارة في مناطق مثل Thunder Bay إلى حوالى -6 درجة مئوية طوال بقية الأسبوع، يأتي الوصول المفاجئ للثلج في أعقاب تحطيم أونتاريو للعديد من

سجلات الطقس الدافئ .

حصري